رياضة محلية

الكويت تعتذر عن استضافة تصفيات كأس آسيا تحت 23 عاماً

اعتذر اتحاد الكرة رسمياً عن استضافة التصفيات المؤهلة الى نهائيات كأس آسيا تحت ٢٣ سنة في اوزبكستان خلال العام المقبل، حيث كانت الكويت ستستضيف لقاءات المجموعة الرابعة التي تضم الى جانب منتخبنا الاولمبي كل من منتخبات السعودية، اوزبكستان، وبنغلاديش خلال الفترة من ٢٥ حتى ٣١ من الشهر الجاري.
وجاء اعتذار اتحاد الكرة في ظل عدم حصول كافة اعضاء وفد المنتخب البنغلاديشي على اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد، وهو ما يخالف الاجراءات الصحية المعمول بها في البلاد والخاصة بالقادمين من الخارج، وفقاً لاشتراطات لجنة الطوارئ من مجلس الوزراء، المكلفة بمتابعة تطورات فيروس كورونا، والتي تنص على ضرورة حصول القادمين للكويت على اللقاحات المعتمدة مع نتيجة فحص PCR سلبي لدخول الكويت، وهي الشروط الغير مستوفاة بالوفد البنغلاديشي.
ومن المنتظر ان يتم اعتماد نقل لقاءات المجموعة إلى أي من دولتي الإمارات أو قطر خلال الفترة المقبلة، وفقاً لما سيقرره الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.
وتشير مصادر في اتحاد الكرة الى ان الاتحاد اُجبر على الاعتذار في ظل الالتزام بتطبيق الاجراءات الوقائية المعمول بها في الكويت، وتفهم مسؤولي الاتحاد الآسيوي لتلك الاجراءات.
الأزرق يختتم استعداداته للقاء العنابي
من جانب اخر يواصل منتخبنا الوطني تحت ٢٣ سنه فعاليات معسكره التدريبي في العاصمة القطرية الدوحة استعداداً لخوض التصفيات حيث يلتقي غداً نظيره القطري في اول اللقاءات الودية خلال المعسكر.
ويسعى الجهاز الفني للمنتخب بقيادة الاسباني كارلوس غونزاليس خلال الفترة الحالية لعلاج الاخطاء التي وقع فيها اللاعبون خلال منافسات كأس غرب اسيا التي خرج خلالها المنتخب من الدور الاول بتعادلين مع اليمن وعُمان وخسارة من الاردن.
ويركز المدرب وجهازه المعاون على علاج الاخطاء الدفاعية التي شهدتها اللقاءات الثلاثة في غرب اسيا بالاضافة الى غياب التركيز الهجومي في انهاء الهجمات وهو ما اثر على مسيرة المنتخب في البطولة ويبقى غير مقبولاً في التصفيات الاسيوية.

القبس

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى