محلي

الكويت تقفز بترتيبها في نمو المواهب 36 مركزاً في سنة

تقدمت الكويت مرتبة واحدة على مؤشر تنافسية المواهب العالمي، الذي تصدره كلية «انسياد» لإدارة الأعمال، إذ جاءت في المرتبة 62 عالمياً في مؤشر هذا العام الذي جاء بعنوان «تنافسية المواهب خلال جائحة كورونا» مسجلة 47.18 نقطة، بعد أن حلت بالمركز 63 في المؤشر بـ42.6 نقطة العام الماضي، فيما بقيت البلاد متذيلة ترتيب الدول الخليجية في المؤشر لعام 2021 وبالمرتبة السادسة عربياً.
ويستند المؤشر على عدد من العوامل منها قياس جذب الدولة للمواهب، ونمو المواهب، والحفاظ عليها، إضافة إلى التمكين، والمهارات المهنية والتقنية، ومهارات المعرفة العامة.
وتُظهر نتائج الكويت في المؤشر، أن البلاد حققت المرتبة 50 عالمياً في التمكين، متقدمة 24 مركزاً مقارنة بالمركز 74 العام الماضي، فيما تراجعت في جذب المواهب 6 مراكز إلى المرتبة 41 عالمياً، أما في نمو المواهب فقفز ترتيب الكويت 36 مركزاً دفعة واحدة من المرتبة 95 في 2020 إلى 59 هذا العام، في حين حققت الكويت المرتبة 58 في المحافظة على المواهب متراجعة 5 مراكز عن ترتيبها العام الماضي.
وسجلت الكويت تراجعاً في ترتيبها بالمهارات المهنية والتقنية بـ5 مراكز أيضاً لتحل بالمرتبة 79، فيما حققت تقدماً في مهارات المعرفة العامة لتصعد مرتبتين إلى المركز 76 عالمياً.
من جانبها، تصدرت الإمارات قائمة الدول الخليجية والعربية، بعد حلولها في المرتبة 25 عالمياً بواقع 63.38 نقطة، تلتها قطر التي سجلت حضورها في المركز 36 عالمياً وبواقع 58.73 نقطة، ثم السعودية التي حلّت في المركز 41 بـ53.85 نقطة.
وحققت البحرين المرتبة 44 عالمياً بـ52.46 نقطة، تلتها عُمان في المركز 48 وبواقع 51.3 نقطة، وجاءت الأردن بالمرتبة 63 عالمياً بعد الكويت مباشرة بـ47.08 نقطة، ثم لبنان بالمرتبة 71 بـ44.42 نقطة، فتونس بالمركز 81 بـ41.56 نقطة، ثم مصر بالمرتبة 84 عالمياً بـ40.39 نقطة.
أما صدارة الترتيب العالمي فكانت من نصيب سويسرا التي حققت 82.09 نقطة، تلتها سنغافورة بـ79.38 نقطة، ثم الولايات المتحدة التي سجلت 78.81 نقطة، فالدنمارك والسويد بالرصيد نفسه من النقاط عند 77.98 نقطة.

الراي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى