أخبار العالمخليجي و عربيدولي

الرئيس التركي يدعو إلى وقف المستوطنات والهدم والتهجير في الضفة الغربية

دعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الاربعاء البلدان الإسلامية إلى الوقوف ضد سياسة بناء المستوطنات والهدم والتهجير ومصادرة الممتلكات التي تمارسها إسرائيل في الضفة الغربية.
وقال أردوغان في رسالة مسجلة المشاركين في الاجتماع الوزاري ال 37 للجنة الدائمة للتعاون الاقتصادي والتجاري “كومسيك” التابعة لمنظمة التعاون الإسلامي في إسطنبول “عازمون على الدفاع عن قضيتنا الفلسطينية حتى النهاية وعلينا بصفتنا دولا أعضاء في منظمة التعاون الإسلامي الامتناع عن أي عمل من شأنه إضعاف هذه القضية”.
وعلى صعيد اخر اكد “نتابع بكل دقة وضع أتراك الأويغور في إقليم شينجيانغ ذاتي الحكم في الصين والأقليات المسلمة الأخرى”.
وأشار أردوغان إلى أن الارتفاع غير العادي في أسعار السلع العالمية أدى إلى ارتفاع معدلات التضخم في جميع أنحاء العالم مؤكدا أن هدر الموارد الطبيعية يعرض الإنتاج والأمن الغذائيين للخطر.
وشدد على ضرورة إيجاد حلول دائمة لمواجهة المشاكل التي تهدد المستقبل مثل الفقر والهجرة القسرية والإرهاب والتغير المناخي.
وأضاف:”يجب أن نحقق أقصى استفادة من منصات التعاون التي نمتلكها في هذا الاتجاه وأن نطور سياسات وبرامج مشتركة”.
ولفت إلى أن أهم مشروع تجاري على جدول أعمال “كومسيك” هو نظام التجارة التفضيلية المزمع تفعيله مطلع يوليو من العام المقبل 2022.
واضاف “أعتقد أنه بمشاركة الدول التي لم تصبح بعد طرفا في هذا النظام سنرفع التجارة داخل المنظمة (التعاون الإسلامي) إلى مستويات أعلى بكثير”.
وقال “يجب أن يكون هدفنا زيادة نصيب تجارتنا المتبادلة بين الأعضاء ضمن الحجم الإجمالي لتجارة بلداننا إلى مستويات 25 في المئة.
ومن المقرر أن تبحث الدول الأعضاء خلال الإجتماع عددا من القضايا ذات الصلة باستراتيجية الكومسيك وتنفيذها والتطورات الاقتصادية العالمية والآثار الاجتماعية والاقتصادية لوباء (كورونا المستجد – كوفيد 19) على الدول الأعضاء والتجارة البينية وتعزيز دور القطاع الخاص في مختلف القطاعات وغيرها من القضايا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى